عشاق محمد عساف ويعقوب شاهين Mohammed Assaf, Yacoub Shaheen

تجدونا على الفيس بوك على صفحة عشاق محمد عساف ويعقوب شاهين https://www.facebook.com/assafyacoub/ - Mohammed Assaf, Yacoub Shaheen

تصويت

سجلوا جنسياتكم وافتخروا فيها
7% 7% [ 108 ]
6% 6% [ 90 ]
6% 6% [ 92 ]
5% 5% [ 85 ]
5% 5% [ 74 ]
5% 5% [ 78 ]
6% 6% [ 89 ]
5% 5% [ 81 ]
5% 5% [ 85 ]
5% 5% [ 79 ]
5% 5% [ 74 ]
5% 5% [ 73 ]
5% 5% [ 76 ]
5% 5% [ 74 ]
5% 5% [ 73 ]
5% 5% [ 78 ]
5% 5% [ 76 ]
5% 5% [ 74 ]
5% 5% [ 77 ]
5% 5% [ 73 ]

مجموع عدد الأصوات : 1609

المواضيع الأخيرة

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 26 بتاريخ الخميس أبريل 25, 2013 6:58 am

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

القذافي يعتذر للأفارقة عن أستعباد أثرياء العرب لهم

شاطر
avatar
وردة أردنية

المساهمات : 198
تاريخ التسجيل : 17/09/2010

القذافي يعتذر للأفارقة عن أستعباد أثرياء العرب لهم

مُساهمة من طرف وردة أردنية في الأربعاء أكتوبر 13, 2010 12:09 pm

القذافي يعتذر للأفارقة عن إستعباد أثرياء العرب لهم







قدم الزعيم الليبي، وللمرة الأولى، اعتذارا عمَّا أسماه "تاريخ العرب في تجارة العبيد في القارة الأفريقية خلال مئات السنين"، قائلا إن أكثر ما يستحق الإدانة هو "تصرفات بعض أثرياء العرب".
القذافي مع ملوك وسلاطين وشيوخ وعمد أفريقيا

ففي كلمة ألقاها أمام الجلسة الافتتاحية للقمة العربية-الأفريقية الثانية، التي عُقدت في مدينة سرت الليبية الأحد، قال القذافي: "أدين وأعتذر باسم العرب عن سلوك العرب، وخاصة الأثرياء منهم، تجاه أخوتهم الأفارقة".

وقال الزعيم الليبي إن أثرياء العرب تصرفوا بطريقة مشابهة لتلك التي تصرف وفقها الغرب عندما عاملوا الأفارقة كبشر دونهم.

"العرب كالغرب"

وقال القذافي: "لقد اعتبر الأثرياء العرب، على وجه الخصوص، إخوانهم الأفارقة كعبيد وكبشر دونهم، وهذا لا يختلف عما فعله الغرب، من أمريكا إلى أوروبا، حيال الأفارقة عندما عاملوهم في البداية كحيوانات".

وأضاف بقوله: "كانوا يصطادونهم، ومن ثم يعاملونهم كعبيد، وبعدئذ كشعوب مستعمرة".

وقال إن تصرفات العرب تجاه الأفارقة كانت "مخجلة، حيث اشتروا الأطفال واستعبدوهم، وتاجروا بالرق بشكل مشين، ونحن نخجل من هذه الممارسات".

لقد اعتبر الأثرياء العرب، على وجه الخصوص، إخوانهم الأفارقة كعبيد وكبشر دونهم، وهذا لا يختلف عما فعله الغرب، من أمريكا إلى أوروبا، حيال الأفارقة عندما عاملوهم في البداية كحيوانات.

ودعا القذافي العرب والأفارقة إلى التمسك بالوحدة والتحليل العميق والتصرف الحكيم لمواجهة التحديات عن طريق تكثيف اللقاءات فيما بينهم.

"فضاء عربي-أفريقي"

وتعهد الزعيم الليبي بأن يكون مخلصا خلال رئاسته للقمة العربية، من خلال حرصه على خلق "فضاء عربي-أفريقي" مشترك.

وكان زعماء وقادة أكثر من 40 دولة عربية وأفريقية قد التقوا الأحد في مدينة سرت الليبية في ثاني قمة تجمع القادة العرب مع جيرانهم الأفارقة، والتي جاءت بعد القمة الأولى التي استضافتها العاصمة المصرية القاهرة قبل ثلاثين عاما.

وجاء اللقاء بعد يوم واحد من التئام القمة العربية الاستثنائية في مدينة سرت الليبية، حيث ناقش الزعماء والقادة العرب المشاركون فيها عدة قضايا، أبرزها الأوضاع في السودان والعراق وسلام الشرق الأوسط، والتعاون العربي-الأفريقي.

وقد استلم القذافي رئاسة القمة العربية-الأفريقية من نظيره المصري حسنى مبارك الذي دعا في كلمة ألقاها إلى تطوير التعاون "ليصبح بحق شراكة أفريقية-عربية فاعلة، وفقا لاستراتيجية شاملة وخطة عمل محددة واليات للتنفيذ، في إطار زمني متفق عليه يحقق لنا جميعا المصالح المشتركة ويعزز التعاون بين الجانبين في شتى المجالات".

اعتذارات عالمية

يُشار إلى أن تجارة الرق في أفريقيا كانت قد أُعيدت إلى الأضواء مؤخرا مع تقديم العديد من الدول والشخصيات اعتذارات للأفارقة عما عانوه على أيدي من استعبدوهم في الماضي.

القذافي: تصرفات العرب تجاه الأفارقة كانت مخجلة، حيث اشتروا الأطفال واستعبدوهم، وتاجروا بالرق بشكل مشين، ونحن نخجل من هذه الممارسات.

فقد صوت مجلس الشيوخ الأمريكي العام الماضي على قرار يطالب بتقديم اعتذار رسمي عن العبودية والتفرقة ضد الأمريكيين من أصل أفريقي.

وجاء في مشروع القرار أن الكونجرس "يقر بالطبيعة الظالمة والوحشية وغير الإنسانية للعبودية وقانون جيم كرو الذي وضع إطارا قانونيا للتمييز في الولايات المتحدة على أساس عرقي على الصعيدين الفيدرالي والمحلي حتى ستينيات القرن الماضي".

كما أحيت بريطانيا عام 2007 ذكرى مرور 200 عام على إلغائها لتجارة الرقيق. وقاد رئيس أساقفة كانتربري، الدكتور وان ويليامز، وأسقف يورك ذو الأصول الأفريقية، جون سنتامو، شخصيات أجنبية وزعماء كنائس أخرى مسيرة في لندن أطلق عليها اسم "مسيرة الشاهد"، إحياء للمناسبة.

وفي عام 2004، جرت في جميع أنحاء العالم احتفالات لإحياء ذكرى إلغاء تجارة الرقيق ولإلقاء الضوء على أولئك الذين تخلصوا من مسمى العبودية، و"إن كان البعض منهم لا يزال يعيشون في ظروف مشابهة لظروف العبيد".



إقرأ أيضا:
avatar
عاشق اغاني عساف وشاهين

المساهمات : 867
تاريخ التسجيل : 21/10/2010

رد: القذافي يعتذر للأفارقة عن أستعباد أثرياء العرب لهم

مُساهمة من طرف عاشق اغاني عساف وشاهين في الأحد أكتوبر 24, 2010 4:40 am



    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 16, 2018 7:45 pm